عزيزي الطالب لا تعتمد على نسخ الاجابات إقرأ وتعلم وافهم

لا تعذليه الأبيات المقرر حفظها عربي ثاني عشر ف1

الصف الصف الثاني عشر الادبي
الفصل عربي الصف الثاني عشر الادبي
المادة عربي الفصل الاول الصف الثاني عشر أدبي
حجم الملف 739 KB
عدد الزيارات 256
تاريخ الإضافة 2022-10-05, 00:38 صباحا
لا تعذليه الأبيات المقرر حفظها عربي ثاني عشر ف1

لا تعذليه الأبيات المقرر حفظها عربي ثاني عشر ف1

 

لا تَعذَلِيه فَإِنَّ العَذلَ يُولِعُهُ              قَد قَلتِ حَقاً وَلَكِن لَيسَ يَسمَعُهُ

جاوَزتِ فِي نصحه حَداً أَضَرَّ بِهِ             مِن حَيثَ قَدرتِ أَنَّ النصح يَنفَعُهُ

فَاستَعمِلِي الرِفق فِي تَأِنِيبِهِ بَدَلاً      مِن عسفه فَهُوَ مُضنى القَلبِ مُوجعُهُ

قَد كانَ مُضطَلَعاً بِالخَطبِ يَحمِلُهُ          فَضُيَّقَت بِخُطُوبِ البين أَضلُعُهُ

يَكفِيهِ مِن روعة التفنيد أَنَّ لَهُ           مِنَ النَوى كُلَّ يَومٍ ما يُروعُهُ

ما آبَ مِن سَفَرٍ إِلّا وَأَزعَجَهُ                  عزم إِلى سَفَرٍ بِالرغم يَزمَعُهُ

يأبى المطالب الا ان تكلفه                للرزق سعيا ولكن ليس يجمعه 

كَأَنَّما هُوَ فِي حِلِّ وَمُرتحلٍ                   مُوَكَّلٍ بِفَضاءِ اللَهِ يَذرَعُهُ

إِنَّ الزَماع أَراهُ في الرَحِيلِ غِنىً           وَلَو إِلى السِّندِ أَضحى وَهُوَ مربعُهُ

وَما مُجاهَدَةُ الإِنسانِ واصِلُهُ               رزقَاً وَلادَعَةُ الإِنسانِ تَقطَعُهُ

قَد قسم اللَهُ بَينَ الناس رزقَهُمُ           لَا يَخلُق اللَهُ مِن خَلقٍ يُضَيِّعُهُ

لَكِنَّهُم كُلِّفُوا حِرصاً فلَستَ تَرى             مُستَرزِقاً وَسِوى الغاياتِ تُقنُعُهُ

وَالحِرصُ في الرِزاقِ وَالأَرزاقِ قَد قُسِمَت    بَغِيُ أَلّا إِنَّ بَغيَ المَرءِ يَصرَعُهُ

وَالدهرُ يُعطِي الفَتى مِن حَيثُ يَمنَعُه       عفوا وَيَمنَعُهُ مِن حَيثِ يُطمِعُهُ

اعطيت مُلكاً فَلَم أَحسِن سِياسَتَهُ            وَكُلُّ مَن لا يُسُوسُ المُلكَ يَخلَعُهُ

ومن غدا لابسا ثوب النعيم بلا               شكر عليه فعنه الله ينزعه 
 

شارك الملف

آخر الملفات المضافة

حل الكتب هنا