عزيزي الطالب لا تعتمد على نسخ الاجابات إقرأ وتعلم وافهم

مذكرة قرآن للصف العاشر الفصل الثاني ثانوية سلمان الفارسي

الصف الصف العاشر
الفصل تربية اسلامية الصف العاشر
المادة اسلامية الفصل الثاني
حجم الملف 1.44 MB
عدد الزيارات 92
تاريخ الإضافة 2021-05-23, 23:56 مساء
مذكرة قرآن للصف العاشر الفصل الثاني ثانوية سلمان الفارسي

مذكرة قرآن للصف العاشر الفصل الثاني ثانوية سلمان الفارسي، ملف موجه لطلاب المدارس الكويتية متوفر على المنصة التعليمية الأولى مدرستي الكويتية

مذكرة قرآن العاشر

من صور النفاق

ما ترشد إليه الآيات:

لا ينفع الاستغفار للكافر و لا الصلاة عليه بأي حال من الأحوال
ذم الإعراض و الاستكبار عن التوبة و الاستغفار
العزة غير الكبر، و لا يحل للمسلم أن يذل نفسه، فالعزة معرفة الإنسان بحقيقة نفسه؛ و الكبر جهل الإنسان بنفسه
مصادر الرزق كلها بيد الله  فليطلب الرزق بطاعة الله و رسوله لا بمعصيتهما
قوة الإيمان تدفع المسلم إلى قول كلمة الحق و الدفاع عن الدين

سبب النزول: روي أن النبي غزا بني المصطلق فازدحم الناس على ماء فيه، فكان ممن ازدحم عليه (جهجاه بن سعيد) أجير لعمر بن الخطاب و سنان الجهني (حليف لعبدالله بن سلول رأس المنافقين في المدينة)، فرطم الجهجاه سناناً، فغضب سنان و صرخ: يا للأنصار، و صرخ جهجاه: يا للمهاجرين، فقال عبدالله بن سلول: أوقد فعلوها؟ و الله ما مثلنا و مثل هؤلاء -يعني المهاجرين- إلا كما قال الأول: (سمّن كلبك يأكلك) أما والله لثن رجعنا إلى المدينة ليخرجن الأعز منها الأذل - يعني بالأعز نفسه و بالأذل رسول الله و صحبه ثم قال لقومه:
إنما يقيم هؤلاء المهاجرون بالمدينة بسبب معونتكم و إنفاقكم عليهم، و لو قطعتم ذلك عنهم لفروا من بلدكم، فسمعه زيد بن أرقم فأخبر بذلك رسول الله ذلك ابن سلول فحلف أنه ما قال من ذلك شيء و كذب زيداً فنزلت السورة

الحث على ذكر الله تعالى و طاعته

ما ترشد إليه الآيات:

خطورة و حرمة التشاغل بالمال و الولد مع تضبيع بعض الفرائض و الواجبات
حرمة تأخير الفرائفض كالصلاة و الزكاة و الحج مع القدرة على أدائها
المبادرة إلى فعل الخيرات و ترك المنكرات
تقرير عقيدة الإيمان باليوم الآخر و الاستعداد له بالعمل الصالح
لله -سبحانه وتعالى- يجازي كلا بما عمل إن خيراً فخير و إن شراً فشر
الموت حق على جميع الخلائق و لن يؤخر الله نفس إذا جاء أجلها

الوصايا العشر

ما ترشد إليه الآيات:

الله -وحده- يملك حق التحليل و التحريم و من ضمن عبادته إطاعته في كل ما أحل و حرم
الشرك هو الذنب الأعظم الذي يجب أن يحرص المسلم على تجنبه في كل صوره و أشكاله
للأسرة في الإسلام حرمتها لأنها نواة المجتمع المسلم و الله  تعالى- قد شرع ما يصونها و يحفظها من الانهيار
حرص الإسلام على صيانة النفوس و حفظ الأرواح ما لم يكن هناك سبب شرعي يبيح قتلها
الإسلام يرعى اليتامى، و يحمي و يقيم بناء المجتمع على التكافل و التراحم
التعامل في الإسلام لاضرر فيه و لا ضرار
العدل و الوفاء من القيم التي توفر للمجتمع السعادة و الأمن و الثقة و الاستقرار
المسلم حريص على التزام صراط الله المستقيم و تجنب السبل الشيطانية الملتوية
التقوى سلاح واق للإنسان من المعاصي و مصدر سعادة في الدنيا و الآخرة

من فضل الله على خلقه إرسال الرسل

ما ترشد إليه الآيات:

التنزيه و التقديس لله الواحد الأحد
كل ما في الكون يسبح لله -تعالى- و يقدسه
من فضل الله -تعالى- على الإنسانية أن أرسل محمداً برسالة عامة شاملة
الذين آمنوا في عهد الرسول فازوا بالسبق إلى الإيمان و بصحبة الرسول الكريم و ذلك من فضل الله تعالى
كان الناس قبل الإسلام يعيشون في ضلال مبين
الدعوة إلى التمسك بشرائع الله تعالى فهي مصدر سعادة الدارين الدنيا و الآخرة
جاء التعبير في الآية الأولى ب (ما) تغليبا لغير العاقل لأن أعداده أكبر و أكثر في الوجود من العاقل

اليهود الأشرار

ما ترشد إليه الآيات:

أشد الناس عداوة للمؤمنين اليهود و الذين أشركوا
ادعاء اليهود بأنهم أبناء الله وأحباؤه كذب و بهتان و زور
من أكثر الناس تحريفاً و تزويراً للكتب السماوية اليهود
اليهود يكرهون الموت بسبب ما قدمت أيديهم من المعاصي
الموت حق على الجميع و لا مر منه
من أحب لقاء الله أحب الله لقاءه و من كره لقاء الله كره الله لقاءه

أحكام تتعلق بصلاة الجمعة

ما ترشد إليه الآيات:

وجوب صلاة الجمعة و وجوب السعي لها عند النداء الثاني الذي يكون و الإمام على المنبر
حرمة البيع و الشراء و سائر العقود إذا شرع المؤذن يؤذن الأذان الثاني
الترغيب في ذكر الله و الإكثار منه في كل وقت
يُذكر الله تعالى عباده دائما بما هو أهم و أنفع لهم في الدنيا و الآخرة
ليس المراد بالسعي في الآية الجري، و إنما المشي و جاء بهذا المعنى الحديث، عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول: "إذا أقيمت الصلاة فلا تأتوها تسعون و أتوها و أنتم تمشون عليكم السكينة فما أدركتم فصلوا و ما فاتكم فأتموا"
من شغل نفسه بذكر الله -تعالى- أعطاه الله أفضل ما يعطي السائلين

مدود سببها السكون

المد العارض للسكون:
تعريفه: هو أن يقع يعد حرف المد سكون عارض لأجل الوقف
حكمه: الجواز، فيجوز قصره و مده
قدره: 2 أو 4 أو 6 حركات
سمي عارضاً لاعتراض السكون لأجل الوقف لأنه لو وصل لصار مداً طبيعياً

المد اللازم:
تعريفه: هو أن يقع بعد المد حرف ساكن و السكون فيه ملازم له وصلاً و وقف في كلمة واحدة سواء جاء في وسط الكلمة أم في آخرها
حكمه: لزوم مده وصلا و قفاً

 

شارك الملف

حل الكتب هنا