عزيزي الطالب لا تعتمد على نسخ الاجابات إقرأ وتعلم وافهم

مذكرة موضوع لا تحاسدوا عربي عاشر ف2 #العشماوي 2021-2022

الصف الصف العاشر
الفصل عربي الصف العاشر
المادة عربي | الفصل الثاني | عاشر
حجم الملف 1.22 MB
عدد الزيارات 859
تاريخ الإضافة 2022-04-04, 10:35 صباحا
مذكرة موضوع لا تحاسدوا عربي عاشر ف2 #العشماوي 2021-2022

مذكرة موضوع لا تحاسدوا عربي عاشر ف2 #العشماوي 2021-2022 نقدمها لكم بأسلوب سهل وممتع للقارئ و المتعلم 

1 – استخلص المعاني السامية في الحديث الشريف : 
- المسلمون إخوة ، وعلينا مراعاة واجبات الأخوة .
- كل ما يؤذي المسلم يتعارض مع مفهوم الأخوة الإيمانية .
- التحاسد والتباغض والظلم وتجاوز الحرمات تدّمر المجتمعات .

- حفظ الحقوق والأعراض والدماء من أسس ديننا 

 - الجوهر أهم من المظهر 

3 - استدلّ من الحديث الشريف على ما يأتي :
أ - حرص الإسلام على عدم الإضرار بالمسلم في بيعه وأنشطته التجارية :
قول رسولنا صلّى الله عليه وسلّم : " لا تناجشوا " وقوله : " ولا يبع بعضكم على بيع بعض " ، فقد نهى عن رفع سعر سلعة بغير رغبة في شرائها كما نهى عن البيع على بيع بعض .
ب - حرص الإسلام على الابتعاد عن الحسد :
قول رسولنا صلّى الله عليه وسلّم : " لا تحاسدوا " ، فقد نهى عن الحسد لما له من أثر سيئ في انتشار الكراهية والخلافات بين المسلمين .

ج - حرص الإسلام على الأخوة الإيمانية :
قوله : " وكونوا عباد الله إخوانا " ، فقد أمرنا رسولنا بأن نكون إخوانا في الدين ونراعي كل ما تتطلبه هذه الأخوة من عدم أذى أو ضرر .
د -  الخوف من الله محلّه القلب :
قول رسولنا : " التقوى ههنا " وتأكيده صلّى الله عليه وسلم على وجود التقوى بالقلب وذلك بإشارته إلى صدره ثلاث مرات .
ه - حرص ديننا الحنيف على حرمات المسلم :
قوله : " كل المسلم على المسلم حرام دمه وماله وعرضه " ، فقد نهى عن التعدّي على هذه الحرمات 

و  - حرص ديننا على صون مكانة المسلم وقدره ومكانته  :
قوله : " بحسب امرئ من الشر أن يحقر أخاه المسلم " ، فقد نهانا رسولنا عن احتقار المسلم أو التقليل من شأنه ومكانته مهما صغر حاله .

4 - وضّح حقوق المسلم على المسلم من خلال الأوامر والنواهي في الحديث الشريف :
أ - من خلال النواهي :
الابتعاد عن كل ما يضر بمفهوم الأخوة من حسد وتناجش وتباغض وتدابر وبيع على بيع بعض 
( لا تحاسدوا / لا تناجشوا / لا تباغضوا / لا تدابروا / لا يبع بعضكم على بيع بعض )
ب - من خلال الأوامر :
العيش في ظلال الإخوة الإيمانية وما يستتبع ذلك من عدم الظلم ، ونصرته عند الحاجة ، وحفظ حرماته )
( وكونوا عباد الله إخوانا ، المسلم أخو المسلم .. )

5 - بيّن أثر التزام الأوامر والنواهي وشيوع القيم الواردة بالحديث في الفرد والمجتمع :
أ - في الفرد : 
- يعيش الفرد في سكينة وهدوء نفسي وسعادة 
- يكسب حب الآخرين واحترامهم 
- يفوز برضا الله تعالى 
ب - في المجتمع : 
- تنتشر المحبة والمودة في أركان المجتمع وجوانبه . -
- يتماسك المجتمع ويترابط . 
- ينهض المجتمع ويقوى .

7 - ميّز بين الحسد والغبطة :
أ - الحسد : 
تمني نعمة أنعم الله بها على الناس وتمني زوالها منهم ( الحسد المذموم )
مثل : 
تمني شخص أن يكون غنياً مثل جاره مع تمني زوال نعمة الغنى عنه 
ب - الغبطة :
أن تحب نعمة تراها عند غيرك فتتمناها لكن دون تمني زوالها (  الحسد المحمود )
مثل :
تمني شخص أن يكون غنياً مثل جاره مع عدم تمني زوال نعمة الغنى عنه 

8 - حدد علاقة كل تعبير مخطوط تحته بما قبله فيما يأتي :
أ - كل المسلم على المسلم حرام : دمه وماله وعرضه 
تفصيل 
ب - نلتزم بأوامر رسولنا ونواهيه فيسود الحب مجتمعنا الإسلامي 
نتيجة 
ج - لابد من احترام المسلم وتقديره وحفظ حرماته ونصرته عند الحاجة ، إنّها حقوق المسلم
إجمال 
د-  يتحقق التآلف بين أفراد المجتمع المسلم فالمسلمون ملتزمون بمقتضيات وواجبات الأخوة الإيمانية
سبب
ه - يسيطر الحسد على بعض الناس فيحاولون إيذاء غيرهم دون ذنب اقترفوه
نتيجة  
و - حرّم الله تعالى التناجش والحسد ليعيش المجتمع المسلم في محبة وترابط .
سبب 
ز - هناك الكثير من الأمراض الاجتماعية : الحسد والتناجش والتدابر والظلم 
تفصيل 
ح-  الحسد و التناجش والتدابر والظلم محرّمة ، كلّ الآفات الاجتماعية مرفوضة في ديننا 
إجمال .

9 - اختر الإجابة الصحيحة من بين الخيارات التالية :
أ " - لا تحاسدوا ، ولا تناجشوا " :
المعنى السامي المستنبط من النهي السابق هو : 
* البيع والشراء يكفل للإنسان حياة كريمة .

* من العدل أن نعاقب الظالمين المتجبّرين .
* الحسد و التناجش لا تعتبر مشاكل اجتماعية . 

* اجتناب النواهي الربّانية والنبويّة خيرٌ للبشر .
ب - " كل المسلم على المسلم حرام : دمه وماله وعرضه " :
المعنى السامي المستنبط من التعبير النبويّ السابق هو :
* الحلال بيّنٌ والحرام بيّنٌ 

* ظلم غير المسلم لا حرمة فيه .
* الحقوق محفوظة في ديننا . * المال وسيلة لا غاية .
ج " التقوى ههنا ، ويشير إلى صدره " . 
المعنى السامي المستنبط من التعبير النبويّ السابق هو : 
* الجوهر فوق المظهر . 

* القلب مستودع الأسرار .
* الخوف من الله واجب . 

* أمراض القلوب لا علاج لها .

د - ما يعتبر من الحسد المذموم :
* رغبة البعض في الوصول إلى التفوّق مثل أقرانهم . 

* حرص البعض أن يكون غنياً مثل أقاربه
* محاولة الكثير تقليد العظماء والاقتداء بهم . 

* تمني شخص زوال النعمة من آخر .
ه - ما يعتبر من الحسد المحمود : 
غبطة الناجحين مع عدم تمني زوال نجاحهم . 

تمني الوصول إلى منصب وتمني موت صاحب المنصب . 
رغبة الطالب رسوب صديقه ونجاحه هو . 

حرص البعض على إيذاء الناجحين والاستئثار بالنجاح .
و " كلّ المسلم على المسلم حرام : دمه وماله وعرضه . 
علاقة ما تحته خط بما قبله : -
* سبب

* نتيجة 

* تفصيل 

* إجمال .
ز - الامتثال لأوامر الله ورسوله واجتناب نواهيهما يؤدّي إلى :
* انتشار القلق والحيرة النفسية . 

* شيوع الودّ والتّحاب .
* ازدياد صعوبات الحياة ومشاكلها . 

* تأخّر المجتمعات واهتزاز بنيانها

ح - اجتنب المسلم النواهي النبويّة فحصل على رضا الله تعالى :
علاقة ما تحته خط بما قبله :
* سبب 

* نتيجة 

* تفصيل 

* إجمال .

السؤال الأوّل :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( لا تحاسَدوا، ولا تناجشوا، ولا تباغضوا، ولا تدابروا، ولا يبِعْ بعضكم على بيع بعضٍ، وكونوا عبادَ الله إخوانًا، المسلم أخو المسلم: لا يظلِمه، ولا يخذُله ، ولا يحقِره، التقوى ههنا ويشير إلى صدره ثلاث مراتٍ بحسب امرئ من الشر أن يحقر أخاه المسلم، كل المسلم على المسلم حرامٌ : - -
دمُه ومالُه وعِرضه ) رواه مسلم .
1 - بيّن ما يترتّب على الالتزام بالأوامر والنواهي الواردة في الحديث الشريف :
.................................................................................................................................
2 - هات من الحديث الشريف ما يأتي :
الدليل على استخدام نبيّنا أسلوب التكرار لتوضيح مراده .
..................................................................................................................................
3 - (  التناجش ) و ( البيع على بيع بعض ( صورتان من صور البيع المحرّم ، فما الفرق بينهما ؟ 
* التناجش : .................................................................................................................
* البيع على بيع بعض : .................................................................................................

السؤال الثاني :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( لا تحاسَدوا، ولا تناجشوا، ولا تباغضوا، ولا تدابروا، ولا يبِعْ بعضكم على بيع بعضٍ، وكونوا عبادَ الله إخواناً  المسلم أخو المسلم: لا يظلِمه، ولا يخذُله ، ولا يحقِره، التقوى ههنا ويشير إلى صدره ثلاث مراتٍ بحسب امرئ من الشر أن يحقر أخاه المسلم، كل المسلم على المسلم حرامٌ  دمُه ومالُه وعِرضه ). رواه مسلم .
1 - استخلص معنى سامياً مما تحته خط في الحديث الشريف :
.........................................................................................................................

2 - ( الخوف من الله محلّه القلب ) * استدل على المقولة السابقة من الحديث النبويّ الشريف :
..................................................................................................................................
3 - ( لا تناجشوا ) اشرح العبارة النبوية الشريفة ، مدللاً عليها بموقف من الحياة :
الشرح : ..................................................................................................................
التدليل بموقف : ......................................... ............................................................... 
4  - اختر الإجابة الصحيحة من بين الخيارات التالية للمطلوب :
* ( لا يخذله  ) نهي عن :
- مقاطعته ومخاصمته 

- التخلي عن العون والنصرة 
- الإيذاء بالسخرية

- الإضرار ببيعه وشرائه

السؤال الثالث :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( لا تحاسَدوا، ولا تناجشوا، ولا تباغضوا، ولا تدابروا، ولا يبِعْ بعضكم على بيع بعضٍ، وكونوا عبادَ الله إخواناً، المسلم أخو المسلم: لا يظلِمه، ولا يخذُله ، ولا يحقِره، التقوى ههنا ويشير إلى صدره ثلاث مراتٍ بحسب امرئ من الشر أن يحقر أخاه المسلم، كل المسلم على المسلم حرامٌ  دمُه ومالُه وعِرضه )  رواه مسلم .
1 - عدد حقّين من حقوق المسلم على المسلم :
................................................................................................................... 

2 - بيّن أثر شيوع القيم الواردة في النصّ على الفرد والمجتمع :
على الفرد : ................................................................................................................ 
على المجتمع : ............................................................................................................ 
3 - اختر الإجابة الصحيحة من بين الخيارات التالية للمطلوب :
* ( ويشير إلى صدره ثلاث مرات ) يقصد بالموقف السابق :
- التشكيك في الاستجابة 

 - التأكيد على المراد .

-الغضب من المستمعين

 - الثقة فيمن يخاطبهم

أ - وظّف (  نجش )  في جملتين بمعنيين سياقيين مختلفين من إنشائك  :
...................................................................................................................
ب - وظّف اسماً من تصريفات (  باع ) في جملة من إنشائك :
.......................................................................................................................
ج - اضبط بنية ( حسب )  في كل جملة مما يأتي : 
- حسب الطالب الاختبار سهلاً

- حسب موظف البنك النقود المودعة
د - اختر الإجابة الصحيحة من بين الخيارات التالية : 
1 - " ولا تناجشوا " :
- مترادف ( التناجش  )  :
* الزيادة في سعر سلعة نرغب في شرائها .

 * التنافس المُباح في البيع والشراء .
* الزيادة في سعر سلعة لا نرغب في شرائها . 

* حسد الأغنياء على كثرة أموالهم

2 - " ولا تدابروا "  :
مترادف ( التدابر ) : 
* الكراهية والبغض . 

* الحيلة والتدبير . 

* التعادي والتقاطع . 

* الإقبال والرغبة .
3 -  " ولا تباغضوا " :
مترادف ( البغض ) :
* الكراهية والمقت . 

* الغضب والسخط . 

* الاحتقار والاستصغار .

 * الشرّ والأذى .
4  - “ المسلم أخو المسلم : لا يظلمه ولا يخذُله ، ولا يحقِره ” :
مترادف ( يخذُله  ) : 
* يكرهه ويعاديه . 

* يحبّه ويساعده . 

* يتخلّى عن عونه ونصرته . 

* يعطيه حقّه .

الطباق : هو الجمع بين الشيء وضده في الكلام وهو نوعان :
أ - طباق الإيجاب
ب - طباق السلب
1 - قال تعالى " وتحسبهم أيقاظاً وهم رقود " ( طباق إيجاب  )
2 - قال تعالى " أولئك الذين اشتروا الضلالة بالهدى " ( طباق إيجاب )
3 - من الحديث الشريف " خير المال عين ساهرة لعين نائمة " ( طباق إيجاب )
4 - قال تعالى " قل هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون " . ( طباق سلب )
5  - قال تعالى " تعلم ما في نفسي ولا أعلم ما في نفسك " ( طباق سلب )

** أثر الطباق : إبراز المعنى وتوضيحه وتقويته .
( لابد من شرح المعنى الذي أوضحه الطباق ، فلا يكتفي الطالب بذكر أن أثر الطباق يبرز المعنى )
فمثلاً :
أ - يدعو الإسلام الأغنياء إلى الوقوف بجانب الفقراء .
الطباق : الأغنياء ، الفقراء . 
أثر الطباق : أبرز عظمة الإسلام ورحمته وضرورة مساعدة الأغنياء للفقراء .
ب - فرق كبير بين عالم وجاهل :
الطباق : عالم ، جاهل .
أثر الطباق : أبرز الفرق الكبير بين مكانة العالم ومكانة الجاهل 
** ملحوظة في غاية الأهمية :
يتسرّع ويتعجّل البعض من الطلاب والطالبات في تحديد الطباق عندما يرى كلمتين متضادتين ، وهذا يوقع ربما في خطأ لأننا يجب أن نتأكد من عدم وجود أكثر من كلمة متضادة حتى لا يكون التعبير مقابلة .
فمثلاً :
لو وجدنا هذه التعبير ( نور العلم يقضي على ظلام الجهل ) ما جاز لنا أن نأخذ كلمتي ( العلم والجهل ) واعتبارهما ( طباقاً ) بل وجود أكثر من كلمة متضادة يجبرنا على اعتبارها ( مقابلة ) وليست ( طباقاً ) 

تدريبات على المحسنات البديعية : الطباق + المقابلة :
1 - استخرج من كل فقرة مما يأتي ( محسّناً بديعياً  ) ، مبيّناً نوعه ، أثره :
أ - " عندما أسرح بفكري في ماضينا المجيد ، أشعر بالحزن الشديد ، فبين ماض عظيم يسعد النفس ، وبين حاضر وضيع يحزنها ، تدمع العين ويبكي القلب " .
المحسّن البديعيّ المعنويّ : .............................................. نوعه : ........................
أثره : ..........................................................................................................
ب - " كن صادقاً يا بنيّ في جميع أحوالك ، فديننا الإسلامي الحنيف أمرنا بالصدق ، كما أنّ رسولنا  صلّى الله عليه وسلّم كان لقبه الصادق الأمين ، فإنّ الصدق لا الكذب طريق النجاة والفوز " .
المحسّن البديعي المعنويّ : ................................................ 

نوعه : ........................

أثره : ............................................................................................................
ج - " لابد لنا أن نقف بجانب الحق مهما كلّفنا ذلك من تضحيات ، ومهما واجهنا في سبيله من صعاب وإذا كان الحقّ ثقيلاً ، وكان الباطل خفيفاً ، ففي النهاية لابد أن ينتصر الحقّ " .
المحسّن البديعيّ المعنويّ : ..................................................... 

نوعه : ............................
أثره : .......................................................................................................................

د-  " العلم طريق التقدّم والازدهار ، فما من أمّة تقدمت إلّا وكان العلم مصباحها الذي أنار لها الطريق ، وديننا الإسلامي يدعو إلى العلم والأخذ بأسبابه ، فلا يستوي في ديننا الذين يعلمون والذي لا يعلمون " .
المحسّن البديعيّ المعنويّ : .....................................................

 نوعه : ..........................
أثره : .....................................................................................................................
ه - " الإسلام ليس مجرد دين سماويّ ، بل هو أكثر من ذلك ، هو منهج حياة وطريقة عيْش ، ولقد رسم الله لنا طريقنا ، فأحلّ لنا الطيبات وحرّم علينا الخبائث ، هذا المنهج الذي لو اتّبعه الناس لعاشوا في أمن وسلام ، ولامتلأت الدنيا حبّاً وصلاحاً " .
المحسّن البديعيّ المعنويّ : ...................................................

 نوعه : ............................
أثره : ...................................................................................................................
2 - ضع أمام كل تعبير مما يأتي ما يناسبه من المفهومين الآتيين ( طباق / مقابلة ) :
أ-  أمر الإسلام الأغنياء بالوقوف إلى جانب الفقراء  (               )
ب-  الفطرة السليمة تحبّ الأمانة وتكره الخيانة     (               )
ج - المسلم يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر       (               )
د-  الليل والنهار آيتان من آيات الله تعالى          (               )
3 - صغ في جملة من إنشائك :
أ - طباق إيجاب : ....................................................................................................... 
ب - طباق سلب : .....................................................................................................
ج - مقابلة : ............................................................................................................

4 - اختر الإجابة الصحيحة من بين الخيارات التالية لكلّ مطلوب :
أ - ما يمثّل ( طباق إيجاب ) فيما يأتي :
- الله تعالى أحلّ لنا الطيّبات وحرّم علينا الخبائث 
- نور العلم يقضي على ظلام الجهل .
- " وما يستوي الأعمى والبصير " .
- فرق كبير بين من يدرس ومن لا يدرس .
ب - ما يمثّل (  طباق سلب ) فيما يأتي :
- لا يستوي المهتدون والضالون
- " فأوحى إليهم أن سبّحوا بكرةً وعَشيّا " 
- " فليضحكوا قليلاً وليبكوا كثيراً " .
- " تعلم ما في نفسي ولا أعلم ما في نفسك " .
ج - ما يمثّل ( مقابلة )  فيما يأتي :
جُبلت القلوب على حبّ من أحسن إليها وبغض من أساء إليها 
- " وإنّه هو أضحك وأبكى . وإنّه هو أمات وأحيا " .
- " قل هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون " . 
- " المؤمن القويّ خيرٌ وأحبّ إلى الله من المؤمن الضعيف

د - ما يمثّل ( طباق إيجاب ) فيما يأتي : 
- " لا إكراه في الدين . قد تبيّن الرشد من الغي " . 
- تعاقب أو لا تعاقب ، المهم أن تجيد التعامل . 
- المسلم وغير المسلم يعرف سموّ أخلاق نبيّنا 
- " إنّ من الناس مفاتيح للخير مغاليق للشرّ " 
ه - ما يمثّل (  طباق سلب ) فيما يأتي : 
- " فأولئك يبدلّ الله سيئاتهم حسنات " . 
- " باطنه فيه الرحمة ، وظاهره من قبلِه العذاب " 
- " الذين ينفقون أموالهم بالليل والنهار .. " 
- " اتّبعوا ما أُنزل إليكم من ربّكم ، ولا تتبعوا دونه أولياء " .
و-  ما يمثّل ( مقابلة )  فيما يأتي :
- " الذين ينفقون أموالهم بالليل والنهار سرّا وعلانية فلهم أجرهم عند ربهم ... " . -
- " ولا تقولوا لمن يُقتل في سبيل الله أمواتًاً بل أحياءٌ ولكن لا تشعرون " . -
- " تعلم ما في نفسي ولا أعلم ما في نفسك إنّك أنت علّام الغيوب " 
- " فليضحكوا قليلا وليبكوا كثيرا جزاء بما كانوا يكسبون " . -
ز -  البيت الذي يمثّل (  طباقاً )  فيما يأتي : 
- فإذا حاربوا أذلوا عزيزا        وإذا سالموا أعزوا ذليلا
- أزورهم وسواد الليل يشفع لي     وأنثني وبياض الصبح يغري بي 
- فلا الجُودُ يُفني المال والجَدُّ مقبلٌ     ولا البخلُ يبقي المال والجَدُّ مدبرُ 
- سلي إن جهلتِ الناس عنّا وعنهمُ     فليس سواءً عالمٌ وجهولُ

أ - يشرح من النصّ صورة بيانية ، مبيّنا نوعها ، أثرها : 
1 - الصورة الفنية يقصد بها : 
( التشبيه التام - التشبيه غير التام - التشبيه البليغ - التشبيه الضمني - التشبيه التمثيلي  )
( الاستعارة المكنية  - الاستعارة التصريحية )
( الكناية عن صفة - الكناية عن موصوف  )
2 - شرح الصورة :
شرح الصورة في التشبيه : شبّه كذا بكذا .
شرح الصورة في الاستعارة : شبّه كذا بكذا وحذف كذا 
شرح الصورة في الكناية : كناية عن كذا ( الندم الشهرة الكرم آدم )
3  - أثر الصورة :
- في التشبيه + الاستعارة نقول : تبرز + شرح المعنى . ( أبرزت قوة كذا أبرزت قسوة كذا .. )
- في الكناية نقول : تأتي بالمعنى مصحوباً بالدليل عليه في إيجاز وتجسيم . -
ب -  يستخرج من النصّ صورة بيانية مشروطة :
وهنا سيطلب منّي استخراج ( تشبيه أو استعارة أو كناية )  ، فنقوم بالبحث عن التعبير أو الكلمة التي تمثّل الصورة المطلوبة ونكتبها .
ج  - يصوغ صورة فنية حول معنى معيّن من النصّ مقدّم إليه  :
- وهنا سيعطيني معنى مرتبطاً بموضوع النصّ ثمّ سيطلب جملة من إنشائك تمثّل : ( تشبيه أو استعارة أو كناية )
- المطلوب في هذا الموضوع : 
- استخراج مصدر لفعل (  ثلاثي - غير ثلاثي ) مع بيان فعله :
وحتى نجيب بسهولة عن ذلك علينا الابتعاد عن استخراج ( الأفعال ) فالمصدر ( اسم ) ، فأحياناً يستخرج الطالب من الفقرة مثلاً ( انطلق ) ويقول لي (  انطلق  )  يا أستاذ مصدر لأنني أستطيع أن أقول :
( انطلق انطلاقاً ( فأقول لابني هذا : إجابتك خطأ ، فأنت قد استخرجت فعل المصدر وليس المصدر نفسه .
فعندما نريد استخراج ( مصدر ) نبحث عن ( اسم  ) في الفقرة ونضعه في إحدى تجربتين :
أ - يصلح أن يكون مفعولاً مطلقاً    أو 
ب - يصلح وضع كلمة (  عملية ) قبله . 
فلو وجدنا مثلاً في الفقرة أسماء مثل (  دراسة -  إنجاز - اعتراف استغفار ) فسندرك أنها جميعاً ( مصادر ) فلماذا ؟؟؟

1 - هي جميعاً أسماء بدليل إمكانية وضع ( ال ) عليها
2 - هي جميعا تصلح أن تكون مفعولا مطلقاً فنقول :
( درس الولد دراسة جيدة )

( أنجز العامل عمله إنجازا تاما )
( اعترف المجرم بجريمته اعترافا )

( استغفر المسلم ربه استغفارا )
3 - وهي جميعاً نستطيع وضع كلمة ( عملية  ) قبلها فنقول :
( عملية الدراسة - عملية الإنجاز = عملية الاعتراف - عملية الاستغفار )
ومن هنا نتأكد تماماً أنّ الاسم الذي استخرجناه هو بالفعل ( مصدر )

** ثم نأتي للمرحلة الثانية وهي :
أ -  تحديد نوع ( المصدر )  أهو (  مصدر لفعل ثلاثي ) أم ( مصدر لفعل غير ثلاثي )  ؟؟؟ 
ب - بيان الفعل الذي اشتق منه المصدر  
وهنا نعود إلى الجملة التي جربنا فيها وقوع الاسم ( مفعولاً مطلقاً )
ونحسب عدد حروف الفعل الماضي في بداية الجملة ومنها نعرف
نوع المصدر ، ونعرف الفعل نفسه .
فمثلاً :
( دراسة ) : مصدر لفعل ثلاثي لأنّ فعله ( درس )
( إنجاز )  : مصدر لفعل غير ثلاثي " رباعي " لأن فعله ( أنجز )
( اعتراف ) : مصدر لفعل غير ثلاثي " خماسي " لأن فعله ( اعترف  )
( استغفار )  : مصدر لفعل غير ثلاثي " سداسي " لأن فعله ( استغفر  )
ولتركيز المعلومة أقول :
لو وجدنا كلمة ( اندماج ) مثلاً سنقوم باستخراجها كمصدر . فلماذا ؟ 
لأنها صلحت أن تقع ( مفعولاً مطلقاً ) حين نقول : اندمج المغترب في المجتمع اندماجاً تاماً
وننظر إلى بداية الجملة فنجد الفعل خمسة أحرف ( غير ثلاثي ) فنقول : هذا المصدر ( اندماج ) مصدر لفعل غير ثلاثي وهو ( اندمج )
ولو وجدنا كلمة ( الحِفْظ )  مثلاً سنقوم باستخراجها كمصدر . فلماذا ؟ -
لأنها صلحت أن تقع ( مفعولاً مطلقاً ) حين نقول : حفظ الطالب القصيدة حفظاً كاملاً
وننظر إلى بداية الجملة التي قمنا بصياغتها فنجد الفعل ثلاثة حروف ( ثلاثي ) فنقول :
هذا المصدر (  الحفظ )  مصدر لفعل ثلاثي والفعل هو ( حَفِظَ )

1 - ضع مكان النقط ما هو مطلوب : 
- تشجع الدولة الشباب على ........................ والابتكار  ( مصدراً لفعل غير ثلاثي )
- تشتهر العراق ب ................................... النخيل . ( مصدراً لفعل ثلاثي )
- استمع القاضي إلى ...................... المجرم . ( مصدراً من الفعل “ اعترف ” )
- يخاف الأطفال من ...................... الذئب . ( مصدراً من الفعل “ عوى ” )
- برع الصينيون في ...................... مكونات الهواتف الذكيّة . ( مصدراً من الفعل " جمّع " )

2 - ضع خطاً تحت كل مصدر مع تحديد نوعه ( ثلاثي / غير ثلاثي  ) فيما يأتي : 
أ - يحرم الدين استغلال الناس بعضهم لبعض . (                )
ب-  أعباء الحياة تحتاج إلى الصبر .    (                )
ج -  تدعو الأديان إلى احترام الناس جميعاً .  (                ) 
د - احرص على إنجاز ما تقوم به ولا تتكاسل . (                )
3  - صوّب الخطأ في صياغة المصدر : 
أ  - تقاتل العرب واليهود قتالاً عنيفاً 

الصواب : .................................................. 
ب  - تدافع الجمهور دفاعاً شديداً نحو المدرجات 

الصواب : .................................................. 
ج - تقدّم الغرب في مجال العلوم تقديماً كبيراً 

الصواب : .................................................. 
د - أسرع اللاعبون إلى الملعب مسارعة 

الصواب : .................................................

7 - اختر الإجابة الصحيحة من بين الخيارات التالية : 
أ - التعبير الذي يشتمل على ( مصدر لفعل ثلاثي ) هو : 
- " وترى الجبال تحسبها جامدةً وهي تمرّ مرّ السحاب " . 

 - يتدرب الجنود تدريباً عنيفاً
- علينا مساعدة الفقراء والمساكين ما استطعنا

 - إنجاز الواجبات أوّلاً بأول اجتهاد رائع . 
ب - التعبير الذي يشتمل على ( مصدر لفعل غير ثلاثيّ ) هو : 
- يسعى المعلم على بذل الجهد من أجل طلابه

 -قيام الدولة الصهيونية بضمّ القدس أمر مرفوض
 - ازداد خطّي حسناً وجمالاً لكثرة كتابتي . 

 -تعمل الكويت على إنشاء الكثير من دور العلم 
ج  - التعبير الذي يشتمل على ( مصدر لفعل ثلاثي ) هو :
- منذ نشأة الكويت والجميع يعيش في حب

 - نرفض استغلال الدول الاستعمارية لثرواتنا 
 - إتقان الإنسان لمهارات التعامل له أهمية كبيرة 

 -  يكثر ارتفاع الأمواج في فصل الشتاء .
د - التعبير الذي يشتمل على ( مصدر لفعل غير ثلاثي ) هو : 
- اشتهرت الكويت بصناعة السفن قديماً 

 - أصابني دوار البحر أثناء رحلة بحريّة 
- أعشق زرقة البحر وخضرة النخيل

 - علينا تربية الأبناء تربية حسنة .

ط -  التعبير الذي يشتمل على ( مصدر ) للفعل ( جمّع ) :
* حصل المرشّح على إجماع الناخبين .

 * عقد المرشّح اجتماعاً بناخبيه .
* قام العامل بتجميع القمامة . 

* قام العامل بجمع القمامة .
ي - التعبير الذي يشتمل على (  مصدر ) للفعل ( رجع ) :
- يُباح للمشتري إرجاع مشترياته فترة من الزمن . 

 - يعمل العقل البشري على استرجاع المعلومات 
 - فرح المغترب بعد الرجوع إلى الوطن . 

 - التراجع عن الخطأ خيرٌ من التمادي فيه 
ك  - التعبير الذي يشتمل على ( مصدر ) للفعل (  اقترب ) هو : 
 - يعمل الحكيم على تقريب وجهات النظر . 

 - الوالدان أكثر الناس قرباً وحبّاً للإنسان 
 - أجمل الأشياء اقتراب الإنسان من ربّه .

 -  تقارُب الشعوب من بعضها البعض خيرٌ من تباعدها

تدريبات على اللازم والمتعدي :
1 - حدد من كل فقرة مما يأتي ( فعلاً لازماً / فعلاً متعدياً  )
أ  - " الإسلام دين الرحمة ، فهو دين يدعو أتباعه إلى رحمة كل مخلوق ، وقد امتلأ قرآننا العظيم بالآيات الكريمة الداعية إلى الرحمة والتعامل بلطف حتى مع غير المسلمين " .
فعلاً لازماً : ............................................. 

فعلاً متعدياً : .................................................... 
ب  - " في هذا الحديث الشريف يحذر الرسول الكريم كل مسلم من الظلم والتباغض ، وعلى المسلم أن يقتدي برسولنا الكريم في كل أقواله وأفعاله " .
فعلاً لازماً : ............................................. 

فعلاً متعدياً : .................................................... 
ج  - أين ابن زيدون ؟ أين صليل جولته ؟ أين الشموس ؟ وأين العزم مدرارُ ؟ 
جحافل العرب قد دكّت معاقلهم       وانزاح همٌّ فهدّ الحصن ثوارُ .
حدد من البيتين السابقين : 
فعلاً لازماً : ............................................. 

فعلاً متعدياً : .................................................... 
2 - حوّل الفعل اللازم المخطوط تحته إلى فعل متعد بطريقتين مختلفتين :
أ  - خرج الناس من ظلام الجهل إلى نور العلم :
. .......................................................................... .............................................................................
ب -  نزل المطر من السماء :
............................................................................. .............................................................................
ج  - رجع المال المسروق إلى صاحبه :
. .......................................................................................

3- " درس القاضي جوانب القضية فألفى المتهم بريئاً ، وعلى الفور منح القاضي المتهم حكما بالبراءة " 
- استخرج مما سبق : 
أ - فعلاً متعدياً لمفعولين أصلهما المبتدأ والخبر : .............................................. 
ب - فعلاً متعدياً لمفعولين ليس أصلهما المبتدأ والخبر : ..................................... 
4 - " جاء الربيع فألبس الأرض حلة خضراء ، وقد علم الناس الربيع فصل المتعة والجمال ، وزعم البعض  نسائم الربيع نسائم من الجنان ، فقد جعل هذا الفصل الحياة لوحة جميلة لا مثيل لها عند أعظم الرسامين " .
استخرج مما سبق : 
أ - فعلاً متعدياً لمفعولين ليس أصلهما المبتدأ والخبر : ................................... 
ب - فعلاً متعدياً لمفعولين من أفعال اليقين : ............................................... 
ج - فعلاً متعدياً لمفعولين من أفعال الشك والرجحان : .............................
د - فعلاً متعدياً لمفعولين من أفعال التحويل : .......................................... 
5 - حوّل المبتدأ والخبر في كل جملة مما يأتي إلى مفعولين مغيّراً ما يلزم :
أ - المعلمون حريصون على مصلحة طلابهم : ......................................................
ب - العاملتان في منزلنا متقنتان لفنون الطبخ  : ...................................................... 
ج-  الطالب المتفوق متّصفٌ بحسن الخلق  ....................................................

10 - اختر الإجابة الصحيحة من بين الخيارات التالية لكل مطلوب :
أ -  الجملة التي تتضمن فعلاً متعدياً هي : 
- ذهب الرجل المريض إلى المستشفى .

- جلس الرجل المُسنّ على المقعد 
- ابتعد الشاب الذكيّ عن رفقاء السوء . 

- شرح معلم اللغة العربية الدرس 
ب - الجملة التي تتضمن فعلاً لازماً هي :
 - أحسن الرجل إلى ضيفه . 

 - حفظ المسلم القرآن الكريم . 
 - شاهد الجمهور المباراة . 

 - عاقب الأب ابنه المهمل .
ج - الجملة التي تتضمن فعلاً متعدياً لمفعولين أصلهما المبتدأ والخبر هي :
 - منح المعلم الطالب المتفوّق جائزة . 

 - ألبس الربيع الأرض حُلّة خضراء 
 - أعطى الأب ابنه مكافأة كبيرة . 

 - وجد الناس الصدق منجياً
د -  الجملة التي تتضمن فعلاً متعدياً لمفعولين ليس أصلهما المبتدأ والخبر هي : 
- كسا الأب ابنه ثوباً جديداً 

 - ظنّ الطالب النجاح سهلاً
 - علم المسلمون دينهم طريق الفلاح .

 -  رأى العالم الحروب سبب الخراب
ه - الجملة التي تتضمن فعلاً متعدياً محوّلاً من اللازم هي : 
 - وجدت الأمم العدل أساس المُلك . 

 - شاهد الجمهور المباراة 
 - أخرج الإسلام العرب من الجهل . 

 - حفظ الطالب القصيدة 
و  - ( علم مدير المدرسة النظام أساس الإدارة الذكيّة )
المفعول الثاني في الجملة السابقة هو :
* المدرسة . 

* النظام .

 * أساس . 

* الإدارة .
ز  - طريق الحقّ علمته واضحاً :
المفعول الأوّل في الجملة السابقة هو : 
* طريق . 

* الحقّ .

 * الضمير " الهاء " . 

* واضحاً

ح  - رأى العرب القدماء العلم منهجاً وطريقاً  :
المفعولان الأوّل والثاني في الجملة السابقة هما : 
* العرب ، القدماء . 

* القدماء ، العلم . 

* العلم ، منهجا .

 * منهجا ، طريقا .
ط - الجملة التي تتضمن فعلاً من أفعال اليقين هي :
- حوّل العامل البرتقال عصيراً 

 -  زعم الكسول الغش نافعاً
 - حسب المهمل العقاب بعيداً عنه 

 -  درى الناس الأمّ نبع الحنان

ي - الجملة التي تتضمن خطأ نحوي : 
 - وجدت الصدقَ منجياً . 

 - علم الناس المسلمين صادقين . 
 - رأى المسلم الحقَّ واضحٌ .

 -  ظنّ الطالب الاختبارَ سهلًا .
ك  - (  المعلمون صانعون لحضارة البشريّة ) :
عند دخول الفعل ( علم ) على الجملة السابقة نقول :
* علم الناس المعلمون صانعون لحضارة البشريّة .

* علم الناس المعلمين صانعين لحضارة البشريّة .
* علم الناس المعلمين صانعون لحضارة البشرية . 

* علم الناس المعلمون صانعين لحضارة البشرية .
ل - (  محمدٌ صادقٌ )  :
عند دخول الفعل ( وجد ) على الجملة السابقة نقول :
* وجد الناس محمدٌ صادقٌ . 

* وجد الناس محمدًا صادقًا .
* وجد الناس محمدًا صادقٌ .

 * وجد الناس محمدٌ صادقًا .
م -  الجملة التي تتضمن فعلاً من أفعال التحويل هي : 
 - جعل الإسلام العرب أعزّة . 

 - ظنّ المستشرقون اللغة العربيّة ضعيفة .
 - رأى الناس العدل أساس المُلك 

 -  زعم الكُسالى الغش نافعا
ن - (  المسلماتُ عفيفاتٌ  ) 
 - عند دخول الفعل ( ألفى ) على الجملة السابقة يكون الضبط الصحيح كالتالي : 
* ألفى الناس المسلماتِ عفيفاتٍ . 

* ألفى الناس المسلماتُ عفيفاتٌ .
* ألفى الناس المسلماتِ عفيفاتٌ . 

* ألفى الناس المسلماتُ عفيفاتٍ

س  - " أنشأ المسلمون دولة عظيمة ، امتدت من الجزيرة العربية إلى بلاد الأندلس ، وقد أقام المسلمون في هذه البلاد حضارة عظيمة ، وقد عرف الناس جميعاً قيمة هذه الحضارة " .
الفعل اللازم في الفقرة السابقة من بين الخيارات التالية هو : 
* أنشأ . 

* امتدّت . 

* أقام . 

* عرف .
ش  - " رجع أحمد إلى المدرسة بعد انتهاء أزمة كورونا ، وجلس في حجرة الدّراسة من جديد ، شاهد أحمد أصدقاءه واستمع إلى شرح المعلم ، وشكر الله على انتهاء هذه الجائحة " .
الفعل المتعدي في الفقرة السابقة من بين الخيارات التالية هو : 
* رجع . 

* جلس .

* شاهد . 

* استمع .
ص  - الفعل المتعدّي ( المحوّل  ) عن اللازم هو :
* جلّس الرجل الضيف على المقعد . 

* قرأ الطالب القصيدة .
* شاهد الجمهور المباراة . 

* دعا المسلم ربّه .

7 - ضع خطاً تحت التكملة الصحيحة لما يأتي :
أ - ( وقف المعلم بين طلابه وشرح لهم درسهم ) الفعلان المخطوط تحتهما في التعبير السابق : 
 - الأول متعد والثاني لازم . 

 - الأول لازم والثاني متعد . 
 - كلاهما متعد . 

 - كلاهما لازم 
ب - الجملة التي اشتملت على فعل من أفعال الرجحان فيما يلي هي : 
 - علمت العلم يعلي شأن صاحبه .

 -  منح العلم زويل مكانة عالية . 
 - حسب الطالب المجد سهلا 

 -  جعلت التفوق أملي في الحياة .
8  - تفوّق أحمد زويل في الكيمياء واضح :
* اجعل المبتدأ والخبر في العبارة السابقة مفعولين لفعل من أفعال اليقين ، ثمّ اضبط المفعولين :
.............................................................................
9 - ( أجلس المعلم طلابه في الصف )
* اجعل الفعل في الجملة السابقة لازما وغيّر ما يلزم :
...........................................................................
10 - ( المختفون من الرفاق عند الشدائد منافقون  ) :
* أدخل على الجملة السابقة فعلاً متعدياً لمفعولين ، مغيراً ما يلزم .
............................................................................
11 - ( ثبت الحقُّ في القضية  ) :
* اجعل الفعل في الجملة السابقة ( متعدياً ) بطريقتين مختلفتين ، مغيرا ما يلزم :
.................................................. ....................................................
12  - اجعل الفعل ( قام ) متعدياً في جملة من إنشائك :
..................................................

13 - وقف المجرم عند حاجز أمنيّ :
* اجعل الفعل المخطوط تحته في الجملة السابقة متعدياً بطريقتين مختلفتين ، وغيّر ما يلزم :
............................................................................

14 - المسلمون مستعدون لتحرير قدسهم :
أدخل على الجملة السابقة فعلاً متعدياً لمفعولين يفيد ( الرجحان ) ، مغيّراً ما يلزم :
..............................................................
15 - عندما تتفوق في دراستك فإنّك بذلك ترضي والديك :
* حدد من الجملة السابقة :
فعلا لازماً : ............................ 

فعلاً متعدياً : ............................ – -
16 - كان لنا في الماضي مجد تليد أضعناه بأيدينا 
أ  - اجعل الفعل المخطوط تحته فيما سبق (  لازماً ) وغيّر ما يلزم 
.........................................................
ب - اجعل الفعل المخطوط تحته فيما سبق متعديا بالتضعيف ، وغيّر ما يلزم :
.........................................................
17 -  أدخل على كل جملة مما يأتي فعلاً من أفعال اليقين ، مغيّراً ما يلزم :
أ - أنت متمسك بمكارم الأخلاق . ................................................ 
ب - هم مدركون لأهمية الصدق . ................................................. 
18 - قامت المدرسة بتنظيم حفل للمتفوقين :
* اجعل الفعل في الجملة السابقة متعدياً ، مغيراً ما يلزم :
.........................................................
19 - اختر الإجابة الصحيحة من بين الخيارات التالية لكل مطلوب :
أ -  ( جعل الله المسلمين إخوة ) الفعل المخطوط تحته يفيد : 
- الشروع . 

 - اليقين . 

 - الرجحان . 

 - التحويل .
ب - (  علم الناس الصدق منجاة ) الفعل المخطوط تحته يفيد : 
 - الشروع . 

 - اليقين . 

  - الرجحان . 

 - التحويل 
20 - عَظُم أجر الصائم :
* اجعل الفعل في الجملة السابقة ( متعدياً ) :
............................................................

21 - قال الأب لأبنائه : اتّخذوا الصالحين قدوة لكم ، وانتفعوا بنصائحهم تفلحوا في حياتكم " :
* أخرج من النصّ السابق :
 - فعلاً لازماً : ....................... 

 - مفعولي الفعل  ( اتخذوا  ) : .................... ، ....................... 
22 - (  الجو معتدل ) :
 - أدخل على الجملة السابقة فعلاً متعدياً لمفعولين يفيد ( الشك ) ، مغيراً ما يلزم :
..........................................
23  - اختر الضبط الصحيح لما تحته خط فيما يلي :
 - سأل المسلم اللهُ التوفيقَ .

 -  سأل المسلم اللهَ التوفيقَ 
- سأل المسلم اللهَ التوفيقُ . 

 - سأل المسلم اللهُ التوفيقُ

( كتابة تقرير عن حدث بسيط في يوم دراسيّ ) 
بسم الله الرحمن الرحيم
كانت الساعة تشير إلى العاشرة والربع صباحاً حين دقّ الجرس معلناً بدء خروجنا من الفصل الدراسيّ ، لقد بدأت الفرصة والاستراحة من عناء الدرس والشرح والمناقشة ، هي فرصة لالتقاط الأنفاس كي نستعيد نشاطنا وحيويتنا ، خرجنا في نظام وترتيب كما طلب منّا معلمنا ، واتّجهت أنا إلى المقصف .انطلقت من الساحة في طريقي إلى أحد المقاعد المخصصة لجلوسنا في أطراف المدرسة ، فوجدت مجموعة من الزملاء الذين أعرفهم يقومون بالكتابة على جدار أحد الأركان . مشيت مسرعاً وألقيت عليهم التحيّة ، وقد ردّوا تحيّتي بأحسن منها ، وقد بادرتهم بسؤالي : هل تعتقدون يا شباب أن تشويه الجدران بهذه الكتابات أمر تقرّه القوانين المدرسية ؟ وحتّى لو كانت القوانين المدرسية تقرّه ، هل تعتقدون أنّ العبث بالمرافق العامة يتوافق مع ديننا الإسلاميّ ؟
إنّ ديننا يحثّ على النفع لا الضرر ، ويأمرنا بالمعروف لا المنكر ؟
تحدّثت لمدة وجيزة لا تتعدّى الدقيقتين لكنني وجدت الجميع يربّتون على كتفي معتذرين على ما بدر منهم . لم أنتبه وأنا أتحدث أنّ هناك من يراقب من بعيد ، إنّه المدير المساعد ، والذي سرعان ما أقبل علينا بعد أن رآني وقد فرغت من حديثي .
نظر المدير المساعد إليّ ثم شكرني بحرارة ، ونظر إلى زملائي ، وأثنى على رجوعهم السريع عن خطئهم ، ودون أن يطلب منهم شيئاً قام أصدقائي على الفور بمسح هذه الكتابات القليلة والتي والحمد لله لم تكتمل . الساعة الآن العاشرة وخمس وثلاثون دقيقة ، بقي على الفرصة فقط خمس دقائق ، يا الله لقد ضيعتم عليّ
فرصتي ، قلتها مازحاً لأصدقائي . تابعت حصصي إلى أن جاءت الساعة الواحدة والنصف ، وخرجنا من الفصل ، فوجدت المدير المساعد وقد سلّمني شهادة تقدير ، وطلب منّي إعداد تقرير بالواقعة كي أقرأه في الإذاعة ، فكتبت هذا التقرير .

شارك الملف

حل الكتب هنا